الحرب القادمة من أين ستنطلق؟

2019/12/15

الحرب القادمة من أين ستنطلق؟
مسعود يُحسن استغلال الاحداث ، ومظاهرات العراق سوف توفر له الذريعة إما للانفصال أو لتحقيق مكاسب خطيرة على حساب أمن العراق . فاذا كنتم مستعدين للحرب فاستعدوا لها فإن مسعود قادم إليكم في حرب لا تُبقي ولا تذر .(1)، حيث سيقطع المياه عنكم وسوف يكتمل بناء سد مصبات نهر دجلة عما قريب، ويغلق مسعود حدود تركيا وإيران من جهة الشمال وقد بدأت طلائع هذه الحرب تتضح من خلال تصريح القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة في أربيل احمد الزاهري في لقائه مع نيجرفان برزاني والذي نشرته صحيفة الخليج الجديد عدد الخميس 12 ديسمبر / كانون الأول 2019. (2) حيث أكد القنصل أن الجسر الجوي بين الامارات وكردستان لنقل الأسلحة قد بدأ منذ اندلاع المظاهرات في عموم جنوب العراق. ناهيك عن الاسلحة التي نقلها مسعود إلى كردستان عندما فر الجيش العراقي ايام غزو داعش وقد قدّرت الحكومة قيمة هذه الاسلحة بأكثر من ثلاثين مليار دولار بينها طائرات هلكوبتر.. فلمن هذه الأسلحة اضافة إلى استضافة كردستان لجيش من المستشارين الصهاينة والمخابرات والموساد في قاعدة دوكان.واكبر قاعدة امريكية في الشرق الأوسط. الغريب أننا لم نر في المظاهرات اي نداء ضد مسعود وفساده المهول الذي سلب فيه ثلث مساحة العراق ويُطالب بالمزيد وسلب نصف خزينة العراق ما بين امتيازات وحصة الاقليم والنفط المهرب ورواتب البيش مركة ورواتب الشهداء والمتضررين من الانفال وغيرها ناهيك عن اربعة مليار دولار قام هوشيار زيباري عندما كان وزيرا للمالية قام بأخذ قرض إلى كردستان تدفعه الخزينة العراقية . اصحوا يا نايمين.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ .
1- انظر أيضا مقال :العراق المعركة القادمة ، يوست هيلترمان المنشور بتاريخ 1/ 11 /2017. Originally published in The New York Review of Books
2- ونشرته أيضا صحيفة الامارات 71 الالكترونية بتاريخ 06-12-2019 .
أخترنا لك
ابن تيمية وطائر السمندل !

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة