المجالس الحسينيّة: شعائر متوهّجة في قلوب المؤمنين

2021/09/24

استمرار إقامة الشعائر الحسينيّة هو امتحان لوفاء عاشقي آل البيت عليهم السلام وإخلاصهم، أولئك الذين اجتازوه بجدارة خلال عصور الظلم والاضطهاد التي مرّوا بها عبر التاريخ، ولم تكن لتبقى المبادئ الحسينيّة متوهّجة في قلوب المؤمنين ونفوسهم وعقولهم لولاها، لاسيّما المجالس الحسينيّة في مواجهة الشرّ والظلم ونصرة الحقّ.
في اليوم السادس من يوميّات الأربعين الحسينيّ التي تحييها مكتبة السيّدة أمّ البنين عليها السلام في ضمن مجمّع السيّدة أمّ البنين عليها السلام في جامعة العميد أقامت صباح يوم الجمعة الموافق لـ:24/9/2021م، فعّاليتها الدينيّة المتمثّلة بقراءة دعاء الندبة، تبعه مجلس عزاء حسينيّ حضره عدد من الزائرات القادمات مشيًا، المتّجهات صوب قبلة عشّاق الحقّ أبي عبد الله الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس عليهما السلام تأسيًا برحلة أمّ الصبر والثبات السيّدة زينب عليها السلام في طريق عودتها من الشام إلى كربلاء لزيارة قبور الشهداء.
المجالس الحسينيّة ذخيرة ثقافيّة وعباديّة، يستمدّ المؤمنون منها إيمانهم وإرادتهم القوية في مواجهة ابتلاءات الحياة.
أخترنا لك
توعية

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة