اضاءات عراقية

2019/12/20

في ظل جو السلبيات الذي يسلطه الاعلام الموجه والذي يسيطر على العقل الجمعي العراقي، والذي غيب بعض الإضاءات التي حققها العراق خلال ١٠ اشهر، اركز في هذا المنشور على الزراعة حيث اليكم بعض الارقام التي حققناها معاً لسببين :
الاول : الامطار الوفيرة
الثاني : ادارة الثروة المائية بصورة حكيمة ودعم الفلاح(دفع مستحقاته مقدماً والديون السابقة)، ووضع خطة طامحة للعام القادم، وتطوير قطاع الخزن، وليست هي المرة الاولى نواجه امطار غزيرة، وحدثت لعدة مرات في تاريخنا لكن قوبلت باهمال للزراعة .

#الحنطة :
التسويق العام الماضي : ٢ مليون ٨٠٠ الف طن
هذا العام :   ٤ مليون و٨٠٠ الف طن
وهو رقم قياسي لم يحققه العراق طول التاريخ، حيث اعلى رقم حققه العراق على طول التاريخ هو ٣ مليون و٨٠٠ الف طن
وخطة الحكومة للسنة القادمة هو : ٥ مليون و٥٠٠ الف طن

#الشعير :
العام الماضي : ٢٣٠ الف طن
هذا العام : ٩٧٠ الف
وهو رقم قياسي لم يحققه العراق طول التاريخ

#الشلب :
الموسم الماضي : ١٢٥ الف طن
الموسم الحالي :  ٤٥٠ الف طن
وهو رقم قياسي
خطة الحكومة للسنة القادمة  : الوصول ل١٣ ضعف

أثر هذا الامر هو : اكتفاء ذاتي ب٢٢ مادة، تصدير (تمر وشعير مثال لهذا العام)، تشغيل ايدي عاملة، معالجة التصحر، رجوع الفلاح للريف، تطوير الصناعات الخفيفة، تطور قطاع الدواجن (دجاج+ بيض)، تطور قطاع الالبان، تنشيط النقل، تنشيط الأسواق، زيادة الناتج المحلي غير النفطي (٢٢٪؜ زيادة هذا العام)، اطمئنان شعبي لرجوع العراق لتاريخه الزراعي.

كلفنا هذا الدعم ٢ ترليون دينار، لكن نتائجه مضاعفة ولا تظهر بالموازنة، بل تحسب اقتصادياً وضمنياً .  

مصطفى جبار سند

أخترنا لك
خلية المتابعة تتابع الاوضاع الصحية مع دائرة صحة النجف الأشرف .

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف