مجمع العفاف يفتح الأبواب لإبداعات النساء في المعرض السنوي الأول

2024/06/09

شهد المعرض النسوي السنوي التسويقي الأول الذي نظمه مجمع العفاف النسوي، مشاركة واسعة لمجموعة من المؤسسات الأكاديمية والشركات والحرفيات في مختلف المجالات إذ يهدف المعرض إلى تعزيز دور المرأة في المجتمع ودعم المنتجات المحلية التي تعكس إبداع السيدات.

في أثناء المعرض، تم إجراء لقاءات مع بعض المشاركات اللواتي أعربن عن سعادتهن بالمشاركة، مؤكدات على أهمية هذه الفعاليات في تعزيز قدرات النساء إضافة إلى توفير منصة لعرض منتجاتهن والوصول إلى جمهور أوسع.

أم مريم الشامي:  مُدرّسة لفن الخياطة والأعمال اليدوية، تؤكد على أهمية تعليم الفتيات فن الحياكة والتطريز من أجل تطوير مهاراتهن، وشاركت الشامي في عرض منتجاتها التي صنعتها يدويًا.

أسيل رزاق: أوضحت أن أعمالها تشمل الرسم على الزجاج والخشب وسجادات الصلاة وأعمال عجينة السيراميك، مشيرة إلى هدفها في تعريف المجتمع على نوع عملها بغية الوصول إلى دعم لمشروعها.

زينب كاظم: تخصصت في الرسم الكارتوني على الزجاج، وأشادت كاظم بدور المعرض في دعم النساء العاملات، إذ أتاح لها فرصة عرض مشروعها وتعريف المجتمع به.

رحاب صالح: تعمل في بيع الربطات والزي الشرعي بأسعار تنافسية، مؤكدة على أن الهدف ليس الربح بل توفير منتجات أصلية للجميع، شاكرة القائمين على إتاحة الفرصة للنساء في دعم مشاريعهن.

آية الخفاجي: تحدثت عن تنوع منتجات شركتها التي تشمل الأجهزة المنزلية المختلفة وبعض المنتوجات الإلكترونية، مشيرة إلى أهمية المشاركة في المعرض من أجل توسيع دائرة معرفة المجتمع بمنتجاتهم.

سرور كاطع: تدير صفحة تختص بالرسم على الزجاج، وأكدت أن مشاركتها في المعرض دعم لمشروعها ويساهم في تعريف الناس به بشكل أوسع.

شهد منصور: تتخصص في الأعمال اليدوية مثل باقات ومسكات الزهور، مشددة على أهمية المعرض في تعريف الناس بعملها وتوسيع نطاقه.

ملاك الصافي: تتخصص في صنع المعجنات والكيك في المناسبات المختلفة، أشارت إلى أن المعرض يتيح لها فرصة التعريف بمنتجاتها، إضافة لدعمه المنتجات محلية الصنع بخاصة المشاريع النسويّة البسيطة التي لم يتعرف عليها المجتمع. فالشكر لمجمع العفاف على هذه الفرصة الثمينة التي فتحت لنا آفاق للتعريف بمشاريعنا.

آيات العكيلي: نتقدم بالشكر والامتنان إلى مجمع العفاف على هذه المبادرة التي أتاحت لنا فرصة عرض منتجاتنا الخاصة والتعريف بالمشروع أكثر عن طريق المعرض، ونأمل باستمرار هكذا معارض خاصة بالنساء من أجل دعمهن في سوق العمل.

نجح المعرض في جذب عدد كبير من الزائرات، حيث أَثنَينَ على تنوع وجودة المنتجات المعروضة، إذ أسهم الحدّث في تعزيز التعاون بين النساء، وأفادَ في تبادل الخبرات وفتح قنوات تسويق جديدة لأعمالهن.

 وهذه الفعالية ليست فقط وسيلة لدعم المرأة اقتصاديًا، بل يساهم أيضًا في بناء مجتمع متكامل يُقدِّر إبداعات النساء في سوق العمل.

أخترنا لك
مكتبة السيّدة أمّ البنين عليها السلام النسويّة تشارك الجميع فكرة تطبيق أصدقاء المكتبة

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة