مركزُ ترميم المخطوطات التابع للعتبة العباسية المقدسة يشترك في تقديم دورةٍ لمجموعةٍ من المختصّين في مجال الترميم

2021/11/17

نظّم مركزُ ترميم المخطوطات التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، محاضرةً احتضنتها الجمعيّةُ العراقيّةُ العلميّة للمخطوطات، ضمن دورةٍ أقامتها لمجموعةٍ من الأكاديميّين ومنتسبي العتبة الكاظميّة المقدّسة والوقف السنّي، فضلاً عن المركز الوطنيّ للوثائق والمخطوطات ومجموعةٍ من المهتمّين بمجال ترميم المخطوطات.

وقال مديرُ المركز الأستاذ ليث لطفي لشبكة الكفيل، إنّ "مشاركتنا في هذه الدورة قد جاءت بناءً على دعوةٍ من الجمعيّة العراقيّة العلميّة للمخطوطات موجّهةٍ للعتبة العبّاسية المقدّسة، التي انتهجت نهجاً بعدم ادّخار أيّ معلومةٍ أو خبرةٍ فيها مصلحةٌ عامّة، خصوصاً فيما يُعنى بالمجال التراثيّ وحفظه".

وأضاف "كانت مشاركتنا عبر تقديم محاضرةٍ حملت عنوان: (مدخل إلى علم ترميم وحفظ المخطوطات) وتضمّنت عدّة محاور، منها المكوّنات المادّية للمخطوطات والأضرار التي تُصيب المخطوطات، وكيفيّة معالجتها في المركز وأوّليات في علم الترميم والحفظ، إضافةً إلى محاور أُخَر جميعها مبنيّةٌ على الواقع العمليّ الذي نعمل عليه في المركز، وهذا ما حقّق عامل تفاعلٍ من قِبل المشتركين، لكون أنّ أسلوبنا ليس تنظيراً بل ناتجٌ عن تجربةٍ عمليّةٍ ومطبّقة على أرض الواقع".

من جانبهم أبدى المشاركون تثمينهم للمعلومات القيّمة التي تمّ طرحُها واستفادوا منها، داعين إلى إقامة المزيد من هذه الدّورات التي تُساهم في تطوير الخبرات في مجال المخطوطات والوثائق.

هذا وقد تم تكريم مدير مركز ترميم المخطوطات بدرع الجمعية والشهادة التقديرية لجهوده وفريقه الدؤوب والمتواصل بمجال صيانة والحفاظ على الارث الحضاري للمخطوطات.

يُذكر أنّ مركز ترميم المخطوطات التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، قد فتح قنواتٍ تواصليّة متعدّدة كإقامة الورش والندوات والدورات التدريبيّة لعددٍ من المؤسّسات الحكوميّة وغيرها، وفتح أبوابه لغرض تبادل الخبرات وأصبح منهلاً للطلبة والباحثين والمختصّين في هذا المجال.

17

16

أخترنا لك
رحّالة عالمي يزور متحف الكفيل ويطّلع على ما يضمّه من نفائس ومخطوطات

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة