الاعلام الاموي القرشي المُضلِل في محاربه رسول الله واهل بيته ..(5)

2024/06/01

الاعلام الاموي القرشي المُضلِل في محاربه رسول الله واهل بيته ..(5)

 

نشرالاعلام الاموي روايات مختلقه نقلتها صحاح المسلمين ونشرها مشايخهم من على المنابر تنتقص من مكانه رسول الله (صلى الله عليه واله ) وتسئ الى سمعته وتتهمه بالهوس الجنسي وانه يجامع زوجاته التسعه في ليله واحده وان له قوه ثلاثون رجلا وافعال مشينه اخرى

 

 فما هي الاسباب التي دفعت الاعلام الاموي القرشي لذلك ؟

نشأ بنو اميه  في مستنقع اسن على الخسه ورداءه المولد

 وكانت ام معاويه  هند صاحبه رايه ويعزى معاويه الى اربعه بينهم ابو سفيان

وصارمعاويه ملكا وخليفه وجلس على منبر رسول الله والمسلمون ينظرون اليه ويعرفون رداءه اصله وفساد طبعه ويقارنون بينه وبين رسول الله (صلى الله عليه واله ) الذي طهره الله تطهيرا من كل دنس

لذلك سعى اعلام بني اميه لتشويه سمعه الرسول والصاق الرذائل به لعلهم يقلصون  الفارق الهائل بين سمو ورفعه مكانه رسول الله وبين خسه معاويه وبني اميه

ولكن هيهات فاين الثرى من الثريا واين معاويه من رسول الله وعلي صلى الله عليهما

 

ونستعرض سريعا سيره رجالا من بني اميه ومن قريش وممن اصبح واليا او خليفه

اولا – الصحابي خال المؤمنين  معاويه بن ابي سفيان

قال الزمخشري في كتاب ربيع الابرار الجزء الرابع ص275 الأثر برقم 99

( كان معاوية يعزى إلى أربعة إلى مسافر بن أبي عمرو، وإلى عمارة بن الوليد بن المغيرة، وإلى العباس بن عبد المطلب، وإلى الصباح، مغن كان لعمارة بن الوليد. قال: وقد كان أبو سفيان دميما قصيرا، وكان الصباح عسيفا (يعني اجيرا) لأبي سفيان، شابا وسيما، فدعته هند إلى نفسها فغشيها )

 

ولا غرابه في ذلك فاميه جد معاويه الاكبر عبد رومي تبناه عبد شمس والحقه به وقد تطرقت لذلك بالتفصيل في كتابي (بنو اميه ليسوا من قريش وانما من عبيدهم )

كان أميّة يدور في أزقه مكه  ليتحرش بالعفيفات المحصنات

واذا كان أميّة مبالغا في إباحيته وإستهتاره في وسط يغالي بمناقضته في هذا الخلق إباء وغيره فلا جرم أن عرف فيه عاهراً ضعيف النفس

وليس غريباً أن يكون عاهرا معروفا بالعهر بعد أن رضي لنفسه الدياثه وتجاوز العواهر والمومسات الى الحرائر والمحصنات يتعرض لخدورهن ويجتري على كرامتهن متحرشاً معترضاً

ذلك أن أميّة كان قد تعرض لامرأة من بني زهرة فضربه رجل منهم بالسيف، و أراد بنو أميّة ومن تابعهم إخراج زهرة من مكة، فقام دونهم قيس بن عدي السهمي

و قال وهب بن عبد مناف بن زهرة جد النبي صلّى اللّه عليه و آله وسلم لأميّة

 

مهلا (أميّ) فان البغي مهلكة # لا يكسبنك يوم شره ذكر

تبدو كواكبه و الشمس طالعة # يصب في الكأس منه الصبر و المقر

 

و قال نفيل بن عبد العزى  لحرب بن أميّة خلال عداوته لعبد المطلب

 

أبوك معاهر و أبوه عفّ #  و ذاد الفيل عن بلد حرام

 

و يعده ابن الكلبي في كتاب مثالب العرب من الزناه في عصره

و كانت أفعال أميّة  كأفعال العبيد، و بعيدة عن أفعال و صفات الاحرار الاشراف من بني عبد مناف

 

أميّة اباحي ديوث

 

يقول المقريزي في كتابه النزاع والخاصم وابن ابي الحديد في شرح نهج البلاغه ان أميّة كان أحرص خلعان مكه على الخلاعه واشدهم تمسكا بمنكراتها وتدل اخباره المرويه على ان الادمان والاستخفاف بلغا منه مبلغا أدانه بالاباحيه والدياثه وجره الى أفعال تستنكرها جاهليه المنكرات

روي انه نزل عن زوجته لابنه ابو عمرو فبنى عليها ابو عمرو (ذكوان ) و أميّة حي لا يأنف ولا يطرق ولايندى

فكان بهذه الاباحيه نقيصه من نقائص عصره ومحيطه واسلوبا من اساليب الفسق واخلاق العبيد لا يعرفه العرب

ثانيا – والده خال المؤمنين هند بنت عتبه

قال الزمخشري في ربيع الاحرار

وقالوا: إن عتبة بن أبي سفيان من الصباح أيضا، وقالوا: إنها كرهت أن تدعه في منزلها، فخرجت إلى أجياد، فوضعته هناك. وفى هذا المعنى يقول حسان أيام المهاجاة بين المسلمين والمشركين في حياة رسول الله صلى الله عليه وآله قبل عام الفتح

لمن الصبي بجانب البطحاء * في الترب ملقى غير ذي مهد

 نجلت به بيضاء آنسة * من عبد شمس صلته الخد

 وروى القاضي النعمان في المثالب والمناقب ص 243

روى الكلبي ، عن أبي صالح ، والهيثم ، عن محمد بن إسحاق ، وغيره : أن معاوية كان لغير رشدة ، وأن أمه هند بنت عتبة كانت من العواهر المعلمات ذات العلم اللواتي كن يخترن على أعينهن ، وكان أحب الرجال إليها السود ، وكانت إذا علقت من أسود فولدت له قتلت ولدها منه

ثالثا  -  امير المؤمنين يزيد بن معاويه

قال ابن راشد في إلزام الناصب / 169

 رووا أن أمه ميسون  بنت بجدل الكلبية أمكنت عبد أبيها من نفسها فحملت بيزيد، وإلى هذا المعنى أشار النسابة الكلبي يقول

فإن يكن الزمان أتى علينا *** بقتل الترك والموت الوحيِّ

فقد قَتل الدعيُّ وعبدُ كلبٍ *** بأرض الطفّ أولادَ النبيِّ

والمقصود ب(عبد كلب ) عبد ابيها بجدل الكلبي

فاما ميسون فقد أقامت في قصر معاويه وكرهته وأنشدت ذات يوم تقول

 

لبيت تخرق الأرواح فيه * أحب إلي من قصر منيف

 وكلب ينبح الطراق عني * أحب إلي من قط ألوف

 وبكر يتبع الأظعان صعب * أحب إلي من بغل زفوف

 ولبس عباءة وتقر عيني * أحب إلي من لبس الشفوف

 وخرق من بني عمي نحيف * أحب إلي من علج عليف

وأصوات الرياح بكل فج * أحب إلي من نقر الدفوف

 خشونة عيشتي في البدو أشهى * إلى نفسي من العيش الطريف

 فما أبغي سوى وطني بديلا * فحسبي ذاك من وطن شريف

 

فقال معاوية جعلتني علجا علوفا فطلقها وألحقها بأهلها قبيله كلب النصرانيه 

وعاشت ميسون مع اهلها في الباديه ومكّنت عبدا لابيها من نفسها فجاء يزيد شبيها  بعبد ابيها

 

رابعا - امير المؤمنين الوليد بن يزيد بن عبد الملك بن مروان

ورد في كتاب الخلفاء لجلال الدين السيوطي ان الوليد كان فاسقًا، شريبًا للخمر، منتهكًا لحرمات الله، أراد الحج ليشرب الخمر فوق ظهر الكعبة، فمقته الناس لفسقه، وخرجوا عليه فقتلوه

 وكان ينكح امهات اولاد ابيه

وعنه أنه لما حوصر قال: ألم أزد في أعطياتكم؟ ألم أرفع عنكم المؤن؟ ألم أعط فقراءكم؟ فقالوا: ما ننقم عليك في أنفسنا، لكن ننقم عليك انتهاك ما حرم الله، وشرب الخمر، ونكاح أمهات أولاد أبيك، واستخفافك بأمر الله

الخليفه لوطي

ولما قتل وقطع رأسه وجاء به يزيد الناقص ونصبه على رمح، فنظر إليه أخوه سليمان بن يزيد، فقال: بعدًا له أشهد أنه كان شروبًا للخمر، ماجنًا، فاسقًا، ولقد راودني على نفسي

ويقال أنه وقع على جارية وهو سكران وجاؤه المؤذنون يؤذونه فحلف ألا يصلى بالناس إلا هي، فلبست ثيابه وتنكرت وصلت بالمسلمين وهى جنب سكرى

 وصنع  الخليفه الوليد بركة من الخمر وكان إذا طرب ألقى بنفسه فيها وشرب منها

ودخل الوليد بن يزيد يومًا فوجد ابنته جالسة مع جليستها فبرك عليها وأزال بكارتها فقالت له

المرأة:‏ هذا دين المجوس فأنشد‏:‏ مخلع البسيط من راقب الناس مات غمًا وفاز باللذة الجسور

 

خامسا – الصحابي عمر بن العاص والي مصر لمعاويه

قال الزمخشري في كتاب ربيع الابرارالجزء الرابع ص275 الأثر رقم 98

    98 - كانت النابغة أم عمرو بن العاص أمة رجل من عنزة فسبيت، فاشتراها عبد الله بن جدعان  ، فكانت بغيا ثم اعتقت. ووقع عليها أبو لهب، وأميّة بن خلف  ، وهشام بن المغيرة  ، وأبو سفيان بن حرب، والعاص بن وائل  ، في طهر واحد، فولدت عمرا. فادعاه كلهم، فحكمت فيه أمه فقالت: هو للعاص لأن العاص كان ينفق عليها. وقالوا

كان أشبه بأبي سفيان. وفي ذلك يقول أبو سفيان بن الحارث بن عبد المطلب

أبوك أبو سفيان لا شك قد بدت ... لنا فيك منه بينات الشمائل

 

سادسا – الصحابي المغيره بن شعبه والي الكوفه لمعاويه

ولكي لا نطيل نستعرض سريعا سيره واحد من اعوان الخلفاء وهو المغيره بن شعبه

 والمغيره بن شعبه تزوج سبعين امراه ولم يمنعه ذلك من الوقوع في الزنى

جعل المغيره يختلف إلى امرأة من بنى هلال يقال لها أم جميل بنت محجن بن الأفقم بن شعيثة بن الهزم. وقد كان لها زوج من ثقيف يقال له الحجاج بن عتيك. فبلغ ذلك أبا بكرة بن مسروح، مولى النبي صلى الله عليه وسلم من مولدي ثقيف، وشبل بن معبد بن عبيد البجلي، ونافع بن الحارث ابن كلدة الثقفي، وزياد بن عبيد، فرصدوه. حتى إذا دخل عليها هجموا عليه، فإذا هما عريانان وهو متبطنها. فخرجوا حتى أتوا عمر ابن الخطاب فشهدوا عنده بما رأوا.

 فلما صار إلى عمر جمع بينه وبين الشهود. فقال نافع بن الحارث: رأيته على بطن المرأة يحتفز عليها، ورأيته يدخل ما معه ويخرجه كالميل في المكحلة

ثم شهد شبل بن معبد على شهادته، ثم أبو بكرة، ثم أقبل زياد رابعا

فلما نظر إليه عمر قال: أما إني أرى وجه رجل أرجو أن لا يرجم رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم على يده ولا يخزى بشهادته

 فقال زياد: رأيت منظرا قبيحا وسمعت نفسا عاليا. وما أدرى أخالطها أم لا؟ ويقال لم يشهد بشئ

فأمر عمر بالثلاثة فجلدوا. فقال شبل: أتجلد شهود الحق وتبطل الحد؟

فلما جلد أبو بكرة قال: أشهد أن المغيرة زان. فقال عمر: حدوه. فقال على إن جعلتها شهادة فارجم صاحبك

وهنا لابد من الاشاره الى ان الخليفه عمر بن الخطاب امر زياد بصوره غير مباشره بعدم الشهاده على المغيره كي لا يخزى صحابي واحد من صحابه رسول الله ولكنه اخزى ثلاثه من صحابه رسول الله  وجلدهم 

الاعلام الاموي يسعى جاهدا لانقاذ سمعه خلفاء بني اميه والتقليل من كرامه رسول الله

تلك نماذج ممن اصبحوا خلفاء وسلاطين الامه وحكامها  وقد جلسوا على منبر رسول الله والامه تقارن بين رسول الله  (صلى الله عليه واله ) وبين هذا الجالس على منبر رسول الله

وتستذكر تاريخه وموبقاته

فكيف يتمكن الخليفه والسلطان من ان يقلل الفارق الهائل  بين طهاره رسول الله وسمو اخلاقه وبين سوء منبتهم ورداءه اصلهم وخستهم وسوء افعالهم

 لذلك اوعزوا الى اعلام الدوله وفقهاء السلطان بالاساءه لرسول الله واختلاق وبث احاديث منكره تتهم الرسول بانه يلهث وراء الجنس

واليكم جانبا من الاحاديث التي وثقتها صحاح المسلمين ونشرها اعلام الدوله وتكلم بها الخطباء في المساجد

احاديث موضوعه تتهم النبي بالجنس

 

1- صحيح البخاري - كتاب الغسل

باب إذا جامع ثم عاد ومن دار على نسائه في غسل واحد

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 62

  268  حدثنا : ‏ ‏محمد بن بشار ‏، ‏قال : حدثنا : ‏ ‏معاذ بن هشام ‏، ‏قال : حدثني : ‏ ‏أبي ‏، عن ‏‏قتادة ‏، ‏قال : حدثنا : ‏ ‏أنس بن مالك ،‏ ‏قال : كان النبي ‏ (ص) ‏ ‏يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار وهن احدى عشرة ، قال : قلت ‏ ‏لأنس :‏ ‏أو كان يطيقه ، قال : كنا نتحدث أنه   أعطي قوة ثلاثين ، ‏وقال ‏سعيد ‏ ‏، عن ‏ ‏قتادة ‏: ‏إن ‏ ‏أنسا ‏ ‏حدثهم ‏ ‏تسع نسوة

 

2- صحيح مسلم - كتاب الحيض

باب نسخ الماء من الماء ووجوب الغسل بالتقاء الختانين

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 272

  350 - حدثنا : ‏ ‏هارون بن معروف ‏ ‏وهارون بن سعيد الأيلي ،‏ ‏قالا : حدثنا : ‏ ‏ابن وهب ‏ ‏أخبرني : ‏ ‏عياض بن عبد الله ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏جابر ابن عبد الله ، عن ‏ ‏أم كلثوم ‏ ‏، عن ‏ ‏عائشة زوج النبي ‏ (ص) ‏، ‏قالت : ‏إن رجلا سأل رسول الله ‏ (ص) ‏عن الرجل يجامع أهله ، ثم ‏ ‏يكسل ‏ ‏هل عليهما الغسل ‏ ‏وعائشة ‏ ‏جالسة ، فقال رسول الله (ص) :‏ ‏إني لأفعل ذلك أنا وهذه ، ثم نغتسل 

 

  3- صحيح مسلم - كتاب النكاح

باب ندب من رأى امرأة فوقعت في نفسه ، إلى أن يأتي امرأته أو جاريته فيواقعها

الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة1021

‏1403 - حدثنا : ‏ ‏عمرو بن علي ‏ ، حدثنا : ‏ ‏عبد الأعلى ‏ ، حدثنا : ‏ ‏هشام بن أبي عبد الله ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏جابر : ‏أن رسول الله ‏(ص) رأى امرأة فأتى امرأته ‏ ‏زينب ‏ ‏وهي ‏ ‏تمعس ‏ ‏منيئة ‏ ‏لها ‏ ‏فقضى حاجته ‏ ‏ثم خرج إلى أصحابه ، فقال : ‏إن المرأة تقبل في صورة شيطان ‏ ‏وتدبر ‏في صورة شيطان ، فإذا أبصر أحدكم امرأة ‏ ‏فليأت أهله ‏ ‏فإن ذلك يرد ما في نفسه

 

 4- أحمد بن حنبل - مسند الإمام أحمد بن حنبل

 باقي مسند المكثرين - مسند جابر ابن عبد الله (ر)

الجزء : ( 22 ) - رقم الصفحة 407

  14537حدثنا : ‏ ‏عبد الصمد ‏ ‏، حدثني : ‏ ‏حرب يعني ابن أبي العالية ‏ ‏، عن ‏ ‏أبي الزبير ‏ ‏، عن ‏ ‏جابر ابن عبد الله الأنصاري :‏ ‏أن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏رأى امرأة فأعجبته فأتى ‏ ‏زينب ‏ ‏وهي ‏ ‏تمعس ‏ ‏منيئة ‏ ‏فقضى منها حاجته ، وقال :‏ ‏إن المرأة تقبل في صورة شيطان ‏ ‏وتدبر ‏ ‏في صورة شيطان فإذا رأى أحدكم امرأة فأعجبته فليأت أهله فإن ذاك يرد مما في نفسه

 

إتهام النبي محمد (ص) بمباشرة النساء بالحيض والصوم  

5- صحيح البخاري - كتاب الحيض - باب مباشرة الحائض

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 67

‏302 - حدثنا : ‏ ‏إسماعيل بن خليل ، قال : أخبرنا : ‏علي بن مسهر ‏، ‏قال : أخبرنا : ‏‏أبو إسحاق هو الشيباني ‏، عن ‏عبد الرحمن بن الأسود ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏، عن عائشة ‏، ‏قالت : كانت احدانا إذا كانت حائضا فأراد رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏أن يباشرها ‏ ‏أمرها أن تتزر في ‏‏فور ‏حيضتها ، ثم يباشرها ، قالت : وأيكم يملك ‏إربه ‏كما كان النبي ‏(ص) ‏يملك ‏إربه.

 

  6- صحيح البخاري - كتاب الحيض - باب مباشرة الحائض

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 68   

‏303 - حدثنا : ‏أبو النعمان ‏، قال : حدثنا : ‏عبد الواحد ‏، قال : حدثنا : ‏الشيباني ‏، قال : حدثنا  ‏عبد الله بن شداد ‏، ‏قال : سمعت ‏‏ميمونة ‏تقول : كان رسول الله ‏ (ص) ‏‏إذا أراد أن يباشر امرأة من نسائه أمرها فاتزرت وهي حائض ، ‏ورواه ‏ ‏سفيان ‏ ‏، عن ‏ ‏الشيباني‏

 

 7 - صحيح مسلم - كتاب الحيض - باب مباشرة الحائض فوق الازار

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 242  

 ‏‏293 - وحدثنا : ‏ ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏ ، حدثنا : ‏علي بن مسهر ‏ ‏، عن ‏ ‏الشيباني ‏ ‏ح ‏، ‏وحدثني : ‏ ‏علي بن حجر السعدي ‏ ‏واللفظ له ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏علي بن مسهر ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏أبو إسحق ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد الرحمن بن الأسود ‏ ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏، عن ‏ ‏عائشة ‏، ‏قالت :‏ ‏كان احدانا إذا كانت حائضا ‏ ‏أمرها رسول الله (ص) ‏ ‏أن ‏ ‏تأتزر ‏ ‏في فور حيضتها ، ثم ‏ ‏يباشرها ،‏ ‏قالت : وأيكم يملك ‏ ‏إربه ‏ ‏كما كان رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يملك ‏ ‏إربه

 

 8 - صحيح مسلم - كتاب الحيض - باب مباشرة الحائض فوق الازار

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 243   

‏‏294 - حدثنا : ‏ ‏يحيى بن يحيى ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏خالد بن عبد الله ‏ ‏، عن ‏ ‏الشيباني ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد الله بن شداد ‏ ‏، عن ‏ ‏ميمونة ‏، ‏قالت : كان رسول الله ‏(ص) ‏ ‏يباشر ‏ ‏نساءه فوق ‏ ‏الازار ‏ ‏وهن حيض

 

   إتهام النبي محمد (ص) بقراءة القرآن بحضن حائض   

  9- صحيح البخاري - كتاب الحيض

باب قراءة الرجل في حجر امرأته وهي حائض

الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة 67

  297  حدثنا : ‏ ‏أبو نعيم الفضل بن دكين ‏ ‏سمع ‏ ‏زهيرا ‏ ‏، عن ‏ ‏منصور بن صفية ‏ ‏أن ‏ ‏أمه ‏ ‏حدثته : أن ‏ ‏عائشة ‏ ‏حدثتها : أن النبي ‏ (ص) ‏ ‏كان ‏ ‏يتكئ في حجري وأنا حائض ثم يقرأ القرآن

 

 10 - صحيح البخاري - كتاب التوحيد 

باب قول النبي (ص) الماهر بالقرآن مع الكرام البررة

الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة 159   

‏7549 - حدثنا : ‏ ‏قبيصة ‏ ، حدثنا : ‏ ‏سفيان ‏ ‏، عن ‏ ‏منصور ‏ ‏، عن ‏ ‏أمه ‏ ‏، عن ‏ ‏عائشة ‏، ‏قالت  كان النبي ‏ (ص) ‏ ‏يقرأ القرآن ورأسه في ‏حجري ‏ ‏وأنا حائض. ‏

 

هذا بعض من الافترءات للانتقاص من سمعه وكرامه النبي والتي ملات صفحات صحاحهم

أخترنا لك
سمره بن جندب

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف