كيف سيدافع العرب عن القدس بدون الانترنت؟

2021/05/13

كتب احمد خضير الكاظمي
تداولت مواقع التواصل الاجتماعي تساؤلا عن كيف سيدافع العرب عن فلسطين اذا انقطع الانترنت ولعل من أثار هذا السؤال قد تناسى أو هو يتناسى بصورة متقصدة أننا لا نحتاج مواقع التواصل الإجتماعي لنصل لاهدافنا أو لنعرض قضيتنا فمنذ أكثر من عشرة قرون ونحن ما زلنا في كل عام نترك مواقع التواصل الإجتماعي و نترك كل مغريات الحياة الحديثة و نسير أياما وليالي في مسيرة الاربعين الحسينية الخالدة والتي ارعبت وما زالت ترعب كل الطغاة في أرجاء الكرة الأرضية بخطواتها التي لا تحتاج إلى الإنترنت..
فنحن أيضا لا نحتاج إلى مواقع التواصل الإجتماعي كما لا نحتاج إلى سيارة ولا حتى إلى كهرباء لتسير مواكبنا بالملايين وهي تصل الليل والنهار في كل عام إلى الكاظمية المقدسة و رسالتنا كانت تصل عبر خطوات الملايين والمواكب التي تملئ طريق المشاية...
إننا لن نتوقف تحت اي ظرف أو حكومة من السير لرسالتنا وتحقيق أهدافنا ...
وهكذا نحن اليوم نستطيع أن نسير على أقدامنا لنصل إلى القدس ليرى العالم تلك الجموع المليونية وهي تقف إلى جنب القضية الفلسطينية .....
وكلنا أمل بشباب اليوم القادرين على أن يتوحدوا يوما وان يحققوا حلما عجزنا عنه كما عجز عنه جيل سبقنا ... وان يحرروا شعوبهم وينطلقوا لتحرير أراضيهم ....
وقبل أن انتهي أنوه أن التساؤل أعلاه هو مغالطة لمصادرة عشرات السنين من المقاومة الفلسطينية ومحاولة لطمس روح الثورة لدى الشباب العربي الذي ارعبهم حتى بمنشوراته والذي لو عرف يوما قوة وحدته لانهى إسرائيل في ليلة
أخترنا لك
برنامج سفراء المناعة لجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة