مكتب المرجعية العليا ينفي صلته أو علمه بقدوم زم الى العراق (رؤى المرجعية 18)

2020/12/18

أصدر مكتب المرجع الاعلى السيد السيستاني دام ظله البيان الاتي

بعد التحية والسلام 

لقد قلنا مرارًا وتكرارًا، بأن مكتب السيد السيستاني لم يكن لا على علم ولا على صلة بقدوم السيد زم إلى العراق واعتقاله. 

وبعد انتشار الأنباء التي زعمت استغلال اسم سماحة السيد السيستاني لاستدراجه إلى العراق، اتصلنا بكبار مسؤولي الجمهورية الإسلامية الإيرانية وطلبنا منهم أن يقدموا ما لديهم من توضيحات حول تلك الادعاءات، وهذا الطلب قد أكدنا عليه مرارا. 

وبناء على توجيهات سماحة السيد السيستاني، اجتمع ممثل سماحته في إيران ومدير مكتبه بمدينة قم حجة الإسلام السيد جواد الشهرستاني برئيس السلطة القضائية السيد إبراهيم رئيسي لمتابعة القضية، وذلك في تاريخ 21 من شهر أكتوبر/تشرين الأول 2020. 

وأخيرا، وفي تاريخ 20 من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، أبلغت السلطات الإيرانية المعنية، ممثل سماحته ثم مكتبه في النجف الأشرف، بأنها تنفي، وبشكل قاطع، أي استغلال لاسم سماحة السيد السيستاني في قضية اعتقال السيد زم، وبالتالي استبعدت إمكانية تدخل المرجعية في محاكمته وعقوبته."

 المصدر موقع كتابات في الميزان + شفقنا

 

أخترنا لك
سيارات المستقبل مفتاحها في ساعة يدك

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة