الحرية الاكاديمية في ظل التعليم الالكتروني؟ (1)

2020/05/08

 

لا شك ان التعليم الالكتروني اصبح واقعا مفروضا على التعليم الجامعي بسبب تفشي وباء كورونا (كوفيد-19) وربما لما بعده... و اصبح دراسة حماية الحرية الاكاديمية للتعليم الالكتروني ضرورة ملحة لحماية الامانة العلمية و الشخصية الاكاديمية ... وفيما يلي عرض سريع لبعض النقاط الفراقة ما بين التعليم الصفي و الالكتروني فللوهلة الاولى ينظر الى التعليم الالكتروني انه اكثر تحررا من حيث حرية الحضور و الوقت و تسجيل المحاضرات و امكانية الرجوع اليها فيما بعد و حرية اختيار منصة القاء المحاضرة .... الا انه في بعض الاحيان ايضا يكون محدودا و ربما مقيدا من عدة نقاط مثل :

1-      الامن المعلوماتي ( السيبراني) : ان ضعف او قلة الخبرة لدى بعض التدريسيين في مجال الاتصالات او البرمجيات يجعل من التعليم الالكتروني مشكلة جديدة تواجههم في مجال الامن المعلوماتي وقد يعرض برامجهم او محاضراتهم بعض الاحيان للسرقة فالمحاضرات غير المشفرة او عدم اغلاق البث المباشر و الدخول المفتوح طول الوقت مع الانترنت يجعل من خصوصية بعض الاساتذة او محاضراتهم او حاسباتهم عرضة للتهكير او السرقة و الاستغلال وخاصة عند عدم توفير حماية خاصة للشبكة من دخول الغرباء و الاسماء الوهمية.

2-      حرية الاطلاع على المعلومات : توفر منصات التعليم الالكتروني مساحة واسعة من الحرية للدخول و الولوج الى مناهج كافة الجامعات او ورش العمل و طرق التدريس المتبعة قد تواجه احيانا ببعض القيود من قبل بعض البرامج الخاصة او المنصات او حتى سياسة بعض الجامعات التي قد تفرض على بعض الكورسات الخاصة او المحاضرات .

3-      الامانة العلمية : قد يظن البعض ان حرية التعليم الالكتروني يعتق المحاضرة الالكترونية من  توثيق المصادر و الاشارة الى الاقتباسات ...وهو ما يتعارض مع الامانة العلمية في حال الاقتباس من هنا وهناك دون الاشارة الى المصادر..

4-      الخصوصية : لا يلغي التعليم الالكتروني خصوصية الاستاذ في تقييم طلبته من خلال الاختبارات الالكترونية او الواجبات البيتية ... وكذلك خصوصية الاستاذ في اعداد محاضرته الخاصة واختيار الامثلة التوضيحية و الفديوات المساعدة للمحاضرة ضمن المنهج.

5-      التقييد على الحرية الاكاديمية : قد تفرض بعض المنصات الالكترونية على المحاضرين بعض القيود مثل فرض عدم تكرار المحاضرة في منصة اخرى او مراجعة المحاضرة قبل الالقاء و الخ ... وقد تفرض بعض الجامعات التشفير لبعض الكورسات الخاصة ...

من النقاط اعلاه نستطيع ان نوجز الحرية الاكاديمية في ظل التعليم الالكتروني :

1-      المحور الشخصي : يوفر التعليم الالكتروني حرية اختيار التنقل بين المنصات العلمية للجامعات و الاطلاع و.

محور بيئة العمل : قد تقيد بعض الحريات الاكاديمية بسبب السرقة العلمية للمحاضرة الالكترونية غير الموثقة او فرض سياسة المنصة او الجامعة على المحاضر او بسبب التعامل مع البرامج و عدم توفر الحماية المعلوماتية الكافية ..

أحمد خضير كاظم

 

أخترنا لك
ثلاث براءات اختراع لمعقمات

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف

المكتبة