الى المبدعين فقط!!

2021/05/17

كتب : احمد صادق

يتحدث البعض من الأدباء والكتاب عن روحية امتلاك الأنا العليا التي تحدد عملية الاشتغال (الفوق الفكري) حسب ما يظنون على اساس انها فاعلة... 
ويصوِّرون الأمر وكأنه دون هذه الأنا لايمكن اعطاء أي ابداع ذي قيمة ونوعية جيدة... خالقين بذلك حدودا تدخل ضمن حيز المنجز الثقافي... 
متناسين عدم وجود اي حد او فاصل يمكن رسمه لهذا المنجز؛ لذلك اصبحت هذه الأنا من اشد امراض الوهم القاتل للابداع، ولاعلاقة لها بالابداع والمبدعين ابدا؛ لأن عظمة الابداع الحقيقي هي في التكوين العلاقاتي العام، وفيما يماثله من هم جمعي يقدم العمل على كل شيء آخر... 
خالقا ابوابا للإنفتاح على العالم اليوم، ومحققا رؤيا موحدة من اجل النهوض بالواقع، وبه نقدر على تحمل المسؤولية الوطنية والانسانية الفاعلة، وتمثيل الامة خير تمثيل... 
يكفينا اوهاما تعزز النرجسية القاتلة التي ترتكز على بعض التبريرات غير المقنعة من الذين اتخذوا العجز شمّاعة يعلقون عليها تخاذلهم من اجل بلورة امراضهم وكأنها جزء لايتجزأ من مرونة الابداع لتصبح مثل هذه الأوهام حقائق لايمكن زحزحتها... 
لابد من يقظة تبعد السبات عن يراعات المبدعين لابد... لابد...
أخترنا لك
وسِّعْ عقلَكَ ليتسِعَ قلبُك

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف