هكذا كانت العلاقة

2020/05/16

✍️ محمد الطالب

   لم تكن فترة استهلال الشهر الفضيل وعيد الفطر وعيد الاضحى وما شابه ذلك من مناسبات كالولادات الطاهرة ودخول السنة هي الرابط بين اهالي كربلاء ومرجعيتهم , بل على العكس من ذلك ، فالعلاقة كانت علاقة قدسية عقائدية بُنيت على احاديث أئمة اهل البيت( عليهم السلام ) وإن المرجعية العليا لدى العوائل هي نواة مركز العلوم الدينية والفكرية , ولو توغلنا في تفاصيل الحياة الكربلائية لوجدنا المثال الذي يحتذى به لمقلدّيّ المرجعية العليا في النجف الاشرف هم أهالي كربلاء والعوائل الكربلائية , والسبب لان اي فتوى تصدر عن مرجعية النجف هي بمثابة الدستور الاسري والاجتماعي لديهم ، كونها استُنبِطت من كتاب الله وعترة نبيه ( صلى الله عليه واله وسلم ) .

والاشارة التي أود ان الفت النظر لها هنا هي الاعراف المجتمعية التي كان الأهالي يعملون بها فيما بينهم وتداولت حتى اصبحت تقليد اجتماعي ، جميعها قد تم أستلاله من فتاوى المرجعية العليا ، وبالتالي انتجت عرفاً وموروثاً تداولته البيوت والاسواق والازقة وتربت عليه الاجيال المتعاقبة .

في الحديث عن دور المرجعية العليا في الشارع الكربلائي للعقود الماضية وكيف استطاعت ان تمسك بزند المجتمع ومنعه من الانزلاق في الهاويات والرذائل التي كانت تحاول ان تشوه وجه الاسلام الانساني وثغره الباسم . يقول الاستاذ علي الخباز

," في السابق ، لم تكن لدينا المشاكل الكبيرة التي نراها ونسمع بها الان , لان العلاقة بين المواطن والمرجعية اكبر من العلاقة بين المواطن والعشائرية ، هكذا كانت كربلاء ، حتى القضايا التي كانت تحدث بين عامة الناس - سواء في الاسواق او الشارع او غير ذلك - كانت تنتهي بوقتها ، اذ لا يوجد من يفكر بالوصول الى مراكز الشرطة او العشيرة اطلاقا وخاصة في رمضان , كان هناك تلاحم بين الاهالي , لو تلاحظ بيوت المدينة القديمة ستجد حتى سطوحها متشابقة وتلتحم من الاعلى مشكلة ما يشبه الطاق ,وهذا يدل على الثقة الحقيقية التي استطاعت المرجعية العليا في النجف الاشرف ان تغرسها في نفوس مقلديها الاصلاء كأهالي كربلاء ,لذا تجد ان هذا التلاحم كانت الحياة الكربلائية مبنيه عليه " .

أخترنا لك
شاهد : أول صور تفصيلية تظهر شكل "فيروس كورونا" الحقيقي

(ملف)عاشوراء : انتصار الدم على السيف